مقتل وإصابة العشرات بينهم سفير الإمارات وحاكم قندهار في تفجيرات بأفغانستان

2017/01/10 20:04
عدد القراءات: 5639

متابعة/ الغد برس:

قتل نحو 30 شخصا، وجرح العشرات، من بينهم حاكم ولاية قندهار، والسفير الإماراتي في أفغانستان بعدة تفجيرات وقعت اليوم الثلاثاء، في العاصمة الأفغانية كابل وولايتي هلمند وقندهار.

وأفادت قناة "TOLO News" الأفغانية، واطلعت عليها "الغد برس: ان "حاكم ولاية قندهار أصيب في انفجارين وقعا في فندق في الولاية، أثناء اجتماع جمعه مع قائد الشرطة في الولاية والسفير الإماراتي في أفغانستان".

وكانت العاصمة كابل، قد تعرضت لهجوم مزدوج، قال مسؤولون أفغان إن انتحاريا فجر نفسه قرب مقر البرلمان بكابل، في هجوم تلاه على الفور تفجير سيارة ملغومة، في عملية يبدو أنها منسقة.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن مصدر أمني في المدينة قوله إن "21 شخصا على الأقل قتلوا وجرح 45 آخرون نتيجة التفجيرين المزدوجين في قندهار".

وفي وقت لاحق، تبنت حركة "طالبان" الأفغانية على لسان الناطق باسمها، ذبيح الله مجاهد، التفجيرين المزدوجين، وأكد الناطق أنهما أوقعا أكثر من 70 عنصرا من أفراد الجيش الأفغاني بين قتيل وجريح.

وفي هجوم منفصل، أكد مسؤول أفغاني مقتل سبعة مدنيين وإصابة ستة آخرين بانفجار وقع في منزل بمدينة لاشكار جاه، عاصمة ولاية هلمند جنوب أفغانستان.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن رئيس الشرطة المحلية، آجا نور كيتنوز، قوله لوكالة "باجوك" الأفغانية، إن "انتحاريا دخل منزلاً في منطقة بايت وان، وفجر حزاما ناسفا".

ومن جانبه، ذكر متحدث باسم حاكم الولاية، عمر زواك، أن "شخصا واحدا فقط قتل وأصيب 9 آخرون، بينهم مدنيون".


علق هنا