بسبب خاله.. أمجد كلف كاد ان يخسر عقد الزوراء لولا الجمهور

2017/01/11 12:01
عدد القراءات: 3015

بغداد/ الغد برس:

روى مصدر زورائي، اليوم الاربعاء، المراحل التي مرت بها صفقة انتقال لاعب الشرطة السابق امجد كلف الى فريق الزوراء قبل التوقيع النهائي للعقد.

وقال المصدر لـ" الغد برس"، انه "أثناء حضور اللاعب امجد كلف الى مقر نادي الزوراء عصر امس الثلاثاء، وبحسب موعد من اجل التفاوض على انتقاله لفريق الكرة بالنادي ومعه الاستغناء من فريقه السابق الشرطة، وحضر عملية اجراء الصفقة (خاله) باعتباره مدير اعماله مع حضور عدد من اعضاء الادارة وجرت عملية التفاوض، لكن مدير اعمال اللاعب طرح مبلغ 150 مليون دينار عراقي كقيمة عقد للاعب للفترة المتبقية من منافسات الدوري الممتاز، مما دفع بالادارة الاعتذار عن توفير هذا المبلغ الكبير وامكانية النادي المحدودة، ليكون المبلغ المطروح سببا في انهاء المفاوضات ومغادرة اعضاء الادارة مقر النادي".

واضاف، "وقبل ان يغادر امجد كلف مقر النادي قام جمهور الزوراء بمحاصرة اللاعب ومطالبته بتوقيع العقد ونزولا لرغبتهم ارسل الى عضوي الادارة المتبقين في المقر عبد الرحمن رشيد وكريم رزاق الموافقة على توقيع عقد من دون ذكر اي مبلغ فيه، فأجرى العضوان اتصالات مع اعضاء الادارة الاخرين وتمت الموافقة لتوقيع العقد على بياض وتم اتمام الصفقة لينضم كلف الى الفريق".

يشار الى ان امجد كلف، كان قد غادر فريق الشرطة بسبب خلاف مع مدرب الفريق، المصري محمد يوسف.


التعليقات
عدد التعليقات: 1


الرحال الرياضي

1/11/2017 9:43:24 PM
اريد اسال سؤال والله يخليكم اذا اكو واحد عند جواب لماذا اغلب مسؤولي الرياضة العراقية يمتلكون كروش ذو منظر بحيث مخيف هل هناك من يمتلك الجرئة بالاجابة

علق هنا