كتلة الصدر تعلن قبولها بـ"خصخصة" الكهرباء لكنها تحذر من زيادة "الفاتورة" على الفقراء

2017/01/12 14:07
عدد القراءات: 4214

بغداد/ الغد بس:

أكدت كتلة الأحرار النيابية، اليوم الخميس، عدم اعتراضها على مشروع خصخصة الكهرباء وتسليم ملفها إلى شركة استثمارية، مبينة انها ستقوم بضغط شعبي وإعلامي على رئيس الوزراء، ووزارة الكهرباء والشركة في حال عدم الالتزام بتوقيتات توفير الطاقة الكهربائية وتسعيرتها.

وقال عضو كتلة الأحرار، النائب حسين العوادي، في مؤتمر مصحفي مشترك مع عدد من نواب الكتلة، وحضرته "الغد برس"، ان "الشركة المتعاقد عليها من وزارة الكهرباء والتي باشرت بنصب عدادات الكهرباء ضمن مشروع الخصخصة هي خطوة جيدة ولم نعترض عليها، بشرط الايفاء بالوعود وتوفير التيار الكهربائي لـ24 ساعة".

وأضاف ان "تسعيرة الكهرباء ينبغي ان تبقى على ما عليها ضمن التسعيرة الحكومية للطبقات الفقيرة والمواطن البسيط، كون أعباء الحياة اليومية تكفيهم وليسوا بحاجة الى المزيد من الأعباء او محاولة الحكومة التغطية على عجزها بالموازنة من قوت ورواتب الموظفين والطبقات الفقيرة".

وأشار العوادي إلى ان "كتلة الأحرار ستتابع عمل الشركة وفي حال عدم التزامها بالتوقيتات او التسعيرة المتفق عليها فأننا سنمارس ضغطا شعبيا وإعلاميا على رئيس الوزراء والشركة ووزارة الكهرباء لإجبارهم على عدم استغلال المواطن لتحقيق مكاسب خاصة".


علق هنا