الموسوي: نواجه المعركة الأشد شراسة وقد نغرق جميعاً

الموسوي: نواجه المعركة الأشد شراسة وقد نغرق جميعاً

 

بغداد/

وجه مدير دائرة صحة كربلاء صباح الموسوي، اليوم الأربعاء، تحذيراً جديداً حول خطورة موجة الجائحة، داعياً إلى الالتزام بأربعة إجراءات للنجاة من “المعركة الأشرس”.

وقال الموسوي في بيان، انه “تحدثنا إليكم سابقاً، وشرحنا لكم، وحذرناكم بكل صدق وأمانة بأننا نواجه أشرس معركة، وأشرس عدو، لا يفرق بين كبير وصغير، ولا بين امرأة أو رجل ولا بين فقير أو غني”.

وأضاف، “أنني أطلب منكم اليوم مرة أخرى ونحن في عامنا الثاني في مواجهه وباء كورونا أن نتكاتف معاً، وأن نعمل معاً، وأن يسند أحدنا الآخر كي نحافظ على أحبتنا، ونحتفظ بأعزائنا، وأن لا نفقد آباءنا وأمهاتنا وفلذات أكبادنا”.

وتابع بالقول، “إننا جميعاً في سفينة واحدة، إن غرقت غرقنا وإن نجت نجونا”.

وشدد الموسوي، على ضرورة، “الالتزام حتما بارتداء الكمامة في الشارع وفي العمل بل حتى في المنزل، والابتعاد عن أي تجمع مهما كان سببه، والاستمرار بتعقيم أو غسل اليدين، والتوجه لأخذ اللقاح في المراكز الصحية التي تم الإعلان عنها”.

وأكد، أنّ “ان هذه الأمور بسيطة ويمكن تطبيقها”، داعياً إلى “التعاون للحفاظ على الأرواح”.

وختم بالقول، “اليوم أبناؤكم من منتسبي صحة كربلاء بكافة عنواينهم  يتقدمون مضحين بأنفسهم، وعوائلهم فمنهم من أصيب ومنهم من استشهد مستمرين على هذا النهج حماية لأهلهم وأحبتهم”.

اخبار ذات صلة