أول تعليق من حسين علي بعد استبعاده من صفوف المنتخب الوطني

أول تعليق من حسين علي بعد استبعاده من صفوف المنتخب الوطني

بغداد/

كشف لاعب المنتخب الوطني ونادي الزوراء حسين علي، اليوم الثلاثاء، عن أسباب مغادرته للمنتخب الوطني.
وقال حسين للوكالة الرسمية “أستغرب الاخبار التي خرجت بشأن طريقة استبعادي عن صفوف المنتخب الوطني ، بطلب من المدرب «ادفوكات» التي تم تناقلها بطريقة غير مهنية “.
واضاف لاعب الزوراء في اول رد فعل على قرار استبعاده من قبل مدرب المنتخب الوطني الهولندي ادفوكات ان “تسريب خبر استبعادي عن صفوف المنتخب الوطني ، بحجة عدم تطبيق الواجبات المناطة بي غير صحيح ابداً ، بشهادة جميع الملاك التدريبي ومن بينهم المدرب المساعد رحيم حميد الذي بالامكان سؤاله والاستفسار منه” .
واشار الى ان “سبب الاستبعاد هو تقديمي لطلب عن طريق المدرب المساعد رحيم حميد بالحصول على اجازة لمدة يومين فقط بعد انتهاء معسكر اسبانيا ، من اجل السفر لتوقيع العقد مع احد الاندية الخارجية والالتحاق بصفوف المنتخب الوطني في تركيا من جديد ، لكنني تفاجأت بقرار المدرب برفض الطلب وابعادي عن صفوف المنتخب الوطني .
ولفت لاعب نادي الزوراء السابق الى ان “مدرب المنتخب الوطني اشركه في المباراة الاولى لمدة ربع ساعة فقط ، في حين لم يشارك في المباراة الثانية لاسباب تتعلق بطريقة اللعب الخاصة بالمدرب ، مؤكداً انه لن يتقاعس عن خدمة المنتخب الوطني وانه سيبقى رهن الاشارة في أي وقت يحتاجه المنتخب” .
واكد علي ان “يوم غد سيشهد مغادرتي للتوقيع على عقد احترافي في احد الدوريات العربية المهمة ، من اجل خوض تجربة جديدة وتحد جديد من اجل اثبات الذات .

اخبار ذات صلة

الغد برس

مجانى
عرض