الغزي يُؤكد التوجه لسحب مشاريع الأبنية المدرسية المتلكئة من الشركات

الغزي يُؤكد التوجه لسحب مشاريع الأبنية المدرسية المتلكئة من الشركات

بغداد/
شَدّد الأمين العام لمجلس الوزراء، حميد نعيم الغزي، اليوم الاربعاء، على الشركات المنفذة لمشروع الأبنية المدرسية رقم (1) على ضرورة الالتزام بالتوقيتات الزمنية التي تم الاتفاق عليها مسبقاً.
وذكر بيان لمكتبه الاعلامي، ان الغزي التقى ممثلين عن الشركات المنفذة للأبنية المدرسية، بحضور ممثلين عن وزارة التربية والجهات القطاعية”.
واضاف الغزي أن “الأمانة العامة لمجلس الوزراء، جادة في التعاطي بإيجابية مع الشركات التي تفي بوعودها وتلتزم بالتوقيتات المتفق عليها، وتسليم جميع مستحقاتها بحسب جداول تقدم العمل”.
وفي ما يخص الشركات المتلكئة، فقد أوضح الغزي، أن “الجهات الرسمية ستتعامل معها باتخاذ الإجراءات القانونية والإدارية، وسحب العمل وإدراج المتلكئ منها ضمن اللائحة السوداء؛ الأمر الذي سيكلفها كل التبعات المالية والقانونية”.
وكان مجلس الوزراء، قد صادق أمس الثلاثاء، على قرار إحالة تنفيذ (1000) مدرسة نموذجية في عموم المحافظات، إلى الشركات الصينية؛ ليتم تنفيذها عبر الإدارة التنفيذية للمشروع الوطني لبناء المدارس في الأمانة العامة لمجلس الوزراء، حيث ستسهم في فك الزخم الحاصل على الأبنية المدرسية.

اخبار ذات صلة

Exit mobile version
الغد برس

مجانى
عرض