أربيل... العثور على جثث أم واثنين من أبنائها داخل منزلهم بعد شهر من وفاتهم

Wednesday 22nd of January 2020 09:42:09 AM ,

الصفحة : أمن العراق ,

متابعة/ الغد برس:

عثر على جثث أم واثنين من أبنائها في ناحية عنكاوة بمحافظة أربيل بعد مرور نحو شهر من وفاتهم.

 

 

وذكرت وسائل اعلام كردية، ان "الأم زينة البالغة من العمر 37 عاماً مع ابنها وابنتها وهما من مواليد 2002 و2005 من عائلة مسيحية نازحة من ناحية باطنايا بمحافظة نينوى وتعيش في ناحية عنكاوة منذ 5 سنوات".

واضافت انه "تم اكتشاف وفاة أفراد العائلة بعد فشل أسير وهو زوج زينة اللذين عزما الانفصال عن بعضهما البعض في الاتصال بزوجته وابنه وابنته طوال فترة شهر، ما استدعى الزوج إلى العودة لعنكاوة".

واشارت الى انه "بعد إبلاغ الشرطة تم كسر باب المنزل، حيث تم العثور على جثث الأم وابنيها".

ورجحت وسائل الاعلام الى انه "من المتوقع أن يكون سبب الوفاة هو الاختناق باستنشاق الغاز السام المنبعث من المدفئة النفطية حينما كانوا نياماً"، مبينةً ان تحقيقات الشرطة المستندة إلى تقرير الطب العدلي والدفاع المدني متواصلة للتوصل إلى السبب الرئيس للوفاة.

وقال المتحدث باسم شرطة أربيل، هوكر عزيز في تصريح صحفي "كل الأدلة تشير إلى استبعاد الشبهة الجنائية لكننا مع ذلك نضع جميع الاحتمالات في الحسبان وهذا من أصول تحقيقات الشرطة".

وعادة ما تصدر مديرية الدفاع المدني، تعليمات خاصة لاستخدام المدافئ بأنواعها خلال فصل الشتاء والتي تتسبب بالعديد من حالات الإصابة والوفاة سنوياً.

وقال الضابط في مديرية الدفاع المدني بأربيل، سركوت تحسين: "قد يصدر عن المدافئ المشتعلة غاز سام هو غاز أحادي أوكسيد الكاربون نتيجة رداءة جودة النفط الأبيض المستخدم أو عيب في الفتيل وقد يؤدي إلى الوفاة خاصة إذا ما بقيت مشتعلة بعد نفاد الوقود".

ولا تزال الجثث في دائرة الطب العدلي بأربيل، ليتم تسليمها إلى ذويهم بعد استكمال التحقيقات.