جمعية الدفاع عن حرية الصحافة تدين الاعتداء على صحفيين اثنين في كربلاء

جمعية الدفاع عن حرية الصحافة تدين الاعتداء على صحفيين اثنين في كربلاء

بغداد/ الغد برس:

دانت جمعية حرية الصحافة في العراق، اليوم السبت، حالة الاعتداء على صحفيين اثنين في محافظة كربلاء.

ونقلت الجمعية في بيان تلقت "الغد برس" نسخة منه، عن ممثلها في كربلاء، إنه "اثناء تغطيتهم للتظاهرات التي انطلقت أمام مبنى محافظة كربلاء قامت مجموعة من القوات المسلحة وبحضور قائد الشرطة بالاعتداء لفظيا على كل من الزملاء المصورين بلال أمين ومصور الوكالة الفرنسية الزميل سلمان الياسري ثم اعتدوا عليهم بالضرب المبرح ومنعهم من التغطية".

وأضاف أن "القوة قامت باحتجازهم لفترة وأطلقوا سراحهم بعد تدخل مجموعة من الاعلاميين".

وعبّرت الجمعية، عن "استنكارها تجاهل الحكومة العراقية للقوانين الكافلة لحرية التعبير واعتداءاتها المستمرة على الصحفيين والاعلاميين"، مبينة "أنها تسجل انتهاكات يومية تطال الصحفيين في جميع المحافظات العراقية التي تشهد تظاهرات منذ الأول من شهر تشرين الأول ولغاية الآن".

وأكدت "انها بصدد اعداد تقرير شامل عن هذه الانتهاكات، لرفعه إلى المنظمات الدولية لمطالبتها بالتدخل والضغط لحماية الصحفيين وحرية التعبير في العراق بعد ان عجزت من مناشدة الحكومة العراقية المستمرة بانتهاك جميع الحقوق والمعايير الديمقراطية في التعامل مع الاعلام".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار