جاكلين عقيقي 2019/10/27 12:34:33 م طباعة 343

ابراج جاكلين عقيقي: أكبح محاولات تعريض صحتك للخطر

ابراج جاكلين عقيقي: أكبح محاولات تعريض صحتك للخطر

بغداد/ الغد برس:

اليكم توقعات خبيرة الفلك جاكلين عقيقي لهذا اليوم.

 الحمل

مهنياً: غيوم في الأفق تدفعك إلى إعادة النظر في بعض الأمور، لكنّ الطاقة التي تمتلكها تساعدك على تجاوز أي عقبة.

عاطفياً: تدخل يوماً مميزاً بإيجابيات فتفيض حيوية واقبالاً على الدنيا، ويكون حكمك صائباً فتتصرف بطريقة فعالة وتواجه كل العراقيل وتجد حلولا لمشاكلك.

صحياً: تمر ببعض الأمراض الموسمية نتيجة التعرض للطقس المتقلب، عليك بضرورة تناول الأعشاب الطبيعية، لتخفف من ذلك والشفاء في وقت أسرع.

الثور

مهنياً: انه يوم محفزة على النجاح يجعلك تنتظر تقديراً واهتماماً، تهتم بشؤون مهنية مستجدة وتتحسن الظروف بشكل كبير.

عاطفياً: اللعب بالنار خارج إطار علاقتك بالشريك يؤدي بك إلى مشاكل كبيرة لن تكون عابرة، والاختيار بين المتعة والعمل ليس سهلاً على الدوام، وغير آمن كذلك.

صحياً: حتى لو كنت تشعر بالحيوية والنشاط انبته إلى أنك قد تكون عرضة لاضطرابات صحية تضعف قواك.

الجوزاء

مهيناً: تفاوض وتحاور وتنافس بعض الجهات على موقع أو منصب، وتطرح تحديات جديدة وتكون النتيجة كما تريد.

عاطفياً: أدعوك الى عدم احراج الحبيب، قد تحتدم الخلافات وتنشب بعض الحروب وربما تفشل في تصحيح الامور واعادتها الى نصابها الطبيعي.

صحياً: النشاطات الرياضية والاجتماعية تزيد من اندفاعك وتمنحك دفعاً لمزيد من الحركة التي تزيدك حماسة.

السرطان

مهنياً: مشاكل طارئة أو مستجدة تدفعك إلى الانتقال من مكان الى آخر، ما قد يؤسس لمرحلة جديدة في حياتك المهنية.

عاطفياً: يحمل إليك هذا اليوم فرصة لزواج أو لارتباط له فوائد كثيرة، لكن المطلوب تجنّب كل أنواع الغيرة والتملّكية والحسد.

صحيا: لا تتردد في الاتصال بالطبيب في حال انتابتك عوارض جانبية أو شعرت بأنك غير مرتاح جسدياً.

الاسد

مهنياً: تبدو خلاقاً على العطاء الكبير وتكون حيويتك في أوجها، تسيطر على الاوضاع مجدداً وتعالج بعض الازمات ما يضمن نجاحك ونجاح مشاريعك.

عاطفياً: ، يكون هذا اليوم بالنسبة اليك يوماً جميلاً فيكافئك الحبيب بدعمه ووقوفه الى جانبك ساعة الحاجة.

صحياً: اعتماد برنامج غذائي متوازن يساعد كثيراً للحفاظ على الرشاقة والتخلص من البدانة بلا تعب.

العذراء

مهنياً: يدعوك هذا اليوم إلى الانتشار والانفتاح على الأفكار الجديدة والمجتمعات الغريبة عنك.

عاطفياً: إنه يوم هادئ عموماً ويكون ملائماً للقاءات الرومانسية البعيدة عن الأجواء الصاخبة.

صحياً: السير في مخطط ترفيهي يبقي الأجواء جميلة ويخفّف من ضغوط العمل.

الميزان

مهنياً: يحمل هذا اليوم إليك لقاءات متعددة يشكّل بعضها مفاجأة لك، فكن جاهزاً لمتغيرات أكثر تنوعا.

عاطفياً: لن يخيّب الحبيب آمالك، لكنّك قد تصطدم بانفعالاته الشديدة وتتفهم الأمور وتستوعبها.

صحياً: تبادر إلى تنظيم مشروع ترفيهي في أحضان الطبيعة يتضمن السير مسافات طويلة وتسلق بعض المرتفعات.

العقرب

مهنياً: يتسبب بعض الزملاء بسوء تفاهم مع رب العمل، لكنّ الأوضاع الإيجابية سرعان ما تسود.

عاطفياً: يلقي هذا اليوم الضوء على قضية زواج أو شراكة أو خطبة وارتباط ويجعلها من الأولويات.

صحياً: حاول تجنّب المغامرات الخطرة، لأن لها انعكاسات على صحتك.

القوس

مهنياً: يحدث ما لم تكن تتوقعه، ويربك شؤونك المهنية، فالمرء لا يعرف ما يخبئه له القدر، ولا يكون على استعداد لمواجهة كل طارئ.

عاطفياً: تتطور العلاقة الزوجية وتمضي وقتاً رائعاً برفقة الشريك وتبدو المشاعر قوية وتحركها بعض الظروف الطارئة.

صحياً: الوضع الصحي بحاجة دائمة إلى عناية فائقة توازي الاهتمام بكل شيء آخر.

الجدي

مهنياً: يلقي هذا اليوم الضوء على شراكة لك مهنية، وقد يكون حاسماً، وتعبّر عن استيائك بانتفاضة ما على الأرجح.

عاطفياً: القرارات العاطفية التي تتخذها حكيمة جداً، وتخطط جيداً وتنظم أمورك بشكل يتفق ومخططات الحبيب.

صحياً: خذ قسطاً من الراحة والنوم الأمور الصحية المتردية لم تعد تحتمل، من الضروري أن تستعيد نشاطك.

الدلو

مهنياً: تحقق رغباتك الكبيرة هذا اليوم أو تعبّر عنها وتكون قادراً على استقطاب التأييد من أعلى المستويات.

عاطفياً: تبحث في بداية علاقة أو نهايتها وتقيم حسابات للمستقبل أو تحضّر لمشروع ارتباط سرّي ترى أنه الأفضل لك عاطفياً.

صحياً: تناول الطعام خلال مشاهدة التلفزيون لا ينصح به أخصائيو التغذية لأنه مضرّ.

الحوت

مهنياً: الحل الوسط هو الأفضل في التعاطي المهني، ويستحسن أن تبقى في هذا الإطار حتى لا تدفع ثمن اندفاعك لاحقاً.

عاطفياً: يجب أن تأخذ في الحسبان أن طلبات الشريك يجب أن تنفذ حتى لو كانت تعجيزية، فأنت وعدته أنك لن تتوانى يوماً عن تلبية كل ما يسأله منك.

صحياً: قاوم كل المحاولات التي يلجأ إليها بعضهم بغية تعريضك لأخطار صحية وإبعادك من أمامهم.

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار