حقوق الانسان النيابية تطالب بإيقاف استخدام الغازات المسيلة للدموع ضد المتظاهرين

حقوق الانسان النيابية تطالب بإيقاف استخدام الغازات المسيلة للدموع ضد المتظاهرين

بغداد/ الغد برس:

طالبت لجنة حقوق الإنسان النيابية، اليوم الجمعة، الحكومة العراقية بالإيقاف الفوري لاستخدام الغازات المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين لعدم كفاءة القوات الامنية العراقية على الاستخدام الصحيح والمعمول به دوليا لتفريق المتظاهرين، وبسبب استخدامها بطريقة ضربات مباشرة الى منطقتي الرأس والصدر.

 

وذكر بيان للجنة تلقت "الغد برس" نسخة منه انها "بصدد اعداد تقرير مفصل عن كل الحوادث الاجرامية والانتهاكات، التي تسببت بمقتل اكثر من ٢٥٠ مواطنا، اضافة الى كشف عن القناصين، وعن هوية الجهات التي دعمت اعمال العنف ".

واشارت الى ان "وجود اكثر من ١٠ الاف جريح دلالة على وجود انتهاك جسيم في حقوق الانسان" ، منوهة الى "دفاعها عن حق المتظاهرين في التظاهر السلمي وانها لا تنسى دور القوات الامنية الذين هم الاخرين يدافعون عن امنكم وعن الممتلكات العامة والخاصة للبلد".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار