النصر يتهم جهات سياسية بابتزاز الحكومة ويؤكد مضيه باستجواب عبد المهدي

النصر يتهم جهات سياسية بابتزاز الحكومة ويؤكد مضيه باستجواب عبد المهدي

بغداد/ الغد برس:

تحدث ائتلاف النصر، اليوم الاثنين،عن عملية ابتزاز لتحقيق مكاسب، مؤكدا مضيه باستجواب رئيس الوزراء عادل عبد المهدي.

وذكر بيان للائتلاف تلقت "الغد برس"، نسخة منه، إن "ائتلاف النصر عقد اجتماعا مساء امس الاحد برئاسة حيدر العبادي لمناقشة الاوضاع التي تشهدها البلد والحراك الجماهيري ومطالب المتظاهرين".

وأوضح أن "الاجتماع ناقش مباحثات الكتل السياسية والتأكيد على مبادرة النصر التي طرحها حيدر العبادي في بداية الشهر الماضي وابدى الائتلاف تخوفه من حصول مزيدا من الانهيارات بسبب سياسات الحكومة".

وجدد ائتلاف النصر تأكيده على "المضي باستجواب رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي في مجلس النواب واهمية تحديد موعد للاستجواب".

وانتقد الائتلاف "غياب الرؤية الحكومية الفاقدة للحلول بل ان بعض خطوات الحكومة وخطاباتها هي من تعقد الاوضاع".

ورفض "استخدام القوة التي اوقعت العديد من الضحايا وسياسة قمع الحريات والاعتقالات والخطف وكذلك معرفة المتسببين بالقتل الذي جرى بواسطة القناصين واستخدام النار المباشر".

وانتقد ائتلاف النصر، "عملية الابتزاز للحكومة واستغلال الاوضاع الحالية لتمرير ما يريدوه والحصول على مكاسب".

وأشار إلى أن "المجتمع الدولي يريد مساعدة العراق وما تقوم به الحكومة الحالية يعطي نظرة سلبية عن البلد حيث قامت الحكومة السابقة باجراءات كبيرة لعودة العراق للمجتمع الدولي".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار