الجيش الإسرائيلي يقتل (قنبلة موقوتة) في سرايا القدس

الجيش الإسرائيلي يقتل (قنبلة موقوتة) في سرايا القدس

متابعة/ الغد برس:

أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، عن قتل القيادي في سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي بهاء أبو العطا.

وذكر موقع "روسيا اليوم عربية" الإخباري، أن أبو العطا وزوجته قتلا، وأصيب اثنان آخران إثر استهداف الجيش الإسرائيلي للمبنى الذي كان به القيادي شرق مدينة غزة في حي الشجاعية، في عملية مشتركة للجيش وجهاز الأمن العام.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، في سلسلة تغريدات على صفحته في "تويتر"، إن أبو العطا نفذ عمليا معظم نشاطات حركة الجهاد الاسلامي في قطاع غزة، مشيرا إلى أنه "كان بمثابة قنبلة موقوتة".

وأضاف "كما قاد أبو العطا وتورط بشكل مباشر في العمليات ومحاولات استهداف مواطني إسرائيل وجنود جيش الدفاع بطرق مختلفة ومن بينها إطلاق قذائف صاروخية وعمليات قنص وإطلاق طائرات مسيرة وغيرها".

فيما قال المتحدث باسم وزارة الداخلية في غزة، إياد البزم، ان "وزارة الداخلية والأمن الوطني تتابع تداعيات استهداف الاحتلال الإسرائيلي لأحد قادة المقاومة في حي الشجاعية شرق مدينة غزة فجر اليوم الثلاثاء، وقد اتخذت الأجهزة الأمنية والشرطة التدابير اللازمة".

من جهتها، نعت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهادالإسلامي بهاء أبو العطا قائد المنطقة الشمالية. وتم إعلان حالة الاستنفار القصوى في صفوف سرايا القدس، التي توعدت "بالسير على درب الشرفاء لإستكمال مسيرة تحرير فلسطين" بحسب بيان صادر عنها.

في غضون ذلك، استهدفت سرايا القدس، سديروت وأسدود والخضيرة والقدس برشقات صاروخية، وأطلقت صفرات الإنذار في غلاف غزة، فيما أعلن الجيش الإسرائيلي عن رفع حالة التأهب على حدود القطاع وإغلاق المعابر، وفتح الملاجئ في المستوطنات القريبة من غزة ووقف حركة القطارات في الجنوب، تحسبنا لأي رد.

وأعلن وكيل وزارة التربية والتعليم الفلسطيني زياد ثابت عن تعليق الدراسة في المدارس الحدودية، وأشار إلى أن مدراء التعليم سيحددون هذه المدارس التي يمكن أن تشكل خطرا على الطلاب.

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار