نائب وزير الدفاع الأمريكي يندد بـ(العنف المفرط) ضد المتظاهرين العراقيين

نائب وزير الدفاع الأمريكي يندد بـ(العنف المفرط) ضد المتظاهرين العراقيين

بغداد/ الغد برس:

أعلنت السفارة الأمريكية في بغداد، اليوم الثلاثاء،أن نائب وزير الدفاع للشؤون السياسية، جون رود، ندد بـ"العنف المفرط" الذي تستخدمه القوات الأمنية العراقية ضد المتظاهرين في بغداد والمحافظات، فيما بحث مع رئيس الورزاء عادل عبد المهدي، التعاون الأمني بين البلدين في القضاء على تنظيم داعش الإرهابي.

وقالت السفارة في بيان تلقت "الغد برس" نسخة منه، ان "نائب وزير الدفاع للسياسة جون رود زاره بغداد وأربيل يومي 24 و25 تشرين الثاني الجاري، لبحث التعاون الأمني الأمريكي في المنطقة ودور الولايات المتحدة في التحالف الدولي لهزيمة داعش".

وبينت ان رود "التقى رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ووزير الدفاع نجاح الشمري في بغداد، كما التقى في أربيل رئيس وزراء حكومة اقليم كردستان مسرور بارزاني ونائب رئيس الوزراء قوباد طالباني".

وأضافت إنه "سلط على الجهود المستمرة والرامية الى تعزيز الشراكات والتعاون في مجال الدفاع بين الولايات المتحدة والعراق وأهمية العلاقة بين الولايات المتحدة والعراق فضلا عن التعاون الثنائي المستمر دعمًا لعراقٍ موحدٍ وديمقراطي مزدهر".

وأوضحت ان "شجب قتل واختطاف المتظاهرين والتهديدات التي تطال حرية التعبير ودوامة العنف الدائر"، مشددا على "دعم الولايات المتحدة للشعب العراقي الذي يكافح حتى  ينعم بلده برفاهٍ لا يشوبه فسادٌ وتدخلٌ أجنبي خبيث".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار