خبير قانوني: الحكومة تحل بعد انتهاء الـ٣٠ يوما المحددة لتصريف الاعمال ورئيس الجمهورية يتسلم مهامها

خبير قانوني: الحكومة تحل بعد انتهاء الـ٣٠ يوما المحددة لتصريف الاعمال ورئيس الجمهورية يتسلم مهامها

بغداد/ الغد برس:

أكد الخبير القانوني علي التميمي، اليوم الاحد، ان انتهاء مدة الـ٣٠ يوما المحددة لحكومة تصريف الاعمال دون ترشيح شخصية بديلة، سيؤدي الى حل حكومة عبد المهدي قانونيا.

وقال التميمي في منشور على صفحته في فيسبوك، تابعته "الغد برس" ان "لرئيس الجمهورية ١٥ يوما ليكلف مرشحا جديد واخر، ويمكن أن يكون مستقلا اذا مضت المدة ولم يفلح، وبعد انتهاء الـ٣٠ يوما المحددة لتصريف الاعمال تنتهي حكومة عبد المهدي ومن معه".

وأوضح "نتحول بعدها إلى المادة ٨١ من الدستور حيث يتولى رئيس الجمهورية مهمة تصريف الاعمال والزمه النص أعلاه ف٢ بتكليف مرشح جديد .خلال ١٥ يوما من تاريخ الخلو، واذا لم يفلح، لم يعالجها الدستور، لكن أرى وبما أن النص جاء مطلقا والمطلق يسري على إطلاقه مالم يأتي شيء يقيده أرى اذا حصل هذا الفراغ يستمر رئيس الجمهورية لحين إيجاد رئيس وزراء جديد".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار