عربي ودولي 2020/01/28 08:12:01 م طباعة 232

مسؤولون بالإدارة الأميركية: موافقة إسرائيل على دولة للفلسطينيين يعتمد على ترتيب أمني لحماية الإٍسرائيليين

مسؤولون بالإدارة الأميركية: موافقة إسرائيل على دولة للفلسطينيين يعتمد على ترتيب أمني لحماية الإٍسرائيليين

متابعة/ الغد برس:  

أكد مسؤولون كبار في الادارة الامريكية، اليوم الثلاثاء، ان خطة الرئيس الامريكي دونالد ترامب لحل الدولتين تنص على ان تكون القدس الشرقية عاصمة موحدة، فيما بينوا ان اسرائيل وافقت على التفاوض على اساس خريطة مفصلة مقترحة.

 

وقال المسؤولون إن "خطة ترامب تنص على أن تكون القدس الشرقية عاصمة لفلسطين، وان إسرائيل وافقت على التفاوض على أساس خريطة مفصلة مقترحة".

وبينوا ان "موافقة إسرائيل على إقامة دولة للفلسطينيين تعتمد على الاتفاق الأمني لحماية الإسرائيليين"، وتابعوا ان "إسرائيل ستحترم الدور التاريخي للمسجد الأقصى ودور الأردن فيما يتعلق بالأماكن المقدسة بهدف السماح للمسلمين بزيارة المسجد".

واشاروا الى ان "الولايات المتحدة ستعترف بالمستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية"، ولفتوا الى ان "إسرائيل ستوافق على تجميد النشاط الاستيطاني لمدة أربع سنوات في الوقت الذي يجري فيه التفاوض على إقامة دولة فلسطينية".

وقالوا ان "قيام دولة فلسطينية يعتمد على احترام الفلسطينيين لحقوق الإنسان وحرية الصحافة ووجود قضاء نزيه وموثوق به"، واكدوا "في مقابل موافقة إسرائيل على الخريطة المقترحة، ستعترف أمريكا بالخريطة".

وبينوا ان "إذا وافق الفلسطينيون على التفاوض فهناك بعض المجالات التي يمكن التوصل لحل وسط فيها مستقبلا"، مشيرين الى ان "خطة ترامب تدعو إلى تمكن اللاجئين الفلسطينيين من العودة لدولة فلسطينية في المستقبل وإنشاء "صندوق تعويضات سخية".

واكدوا "سيتم ربط الدولة الفلسطينية المقترحة بطرق وجسور وأنفاق من أجل الربط بين غزة والضفة الغربية".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار