الرماحي: إستطعنا ان نصنع خيمة عراقية وطنية ولا يجدر بديالى ان يصبح اهلها مهجرين

الرماحي: إستطعنا ان نصنع خيمة عراقية وطنية ولا يجدر بديالى ان يصبح اهلها مهجرين

بغداد/

اكد الامين العام لمشروع قادمون للتغيير، حسين الرماحي، اليوم السبت، إستطعنا ان نصنع خيمة عراقية وطنية، مبينا ان لا يجدر بديالى الكريمة أن يصبح أهلها مهجرين.
وقال مكتبه الاعلامي في بيان تلقته “الغد برس”، ان “وسط حضور جماهيري كثيف ودعما لمرشحي مشروع قادمون للتغيير في محافظة ديالى وصل الأمين العام لمشروع قادمون للتغيير، حسين الرماحي الى ناحية خان بني سعد جنوب بعقوبة مركز محافظة ديالى”.
وقال الأمين العام مخاطبا الجماهير الغفيرة “إستطعنا ان نصنع خيمة وطنية عراقية تحت مسمى قادمون وهي مشروع مستقل عن الاحزاب والخارج والمال السياسي” ،مؤكدا إن “بعض القوى السياسية صرخت بالوطنية لكنها تناست ان الوطن متنوع وليس متكتلا”.
وفي إشارة مهمة من الأمين العام تسائل مخاطبا الجموع: “من أين أتو لنا بالطائفية؟ أوليس ذلك كله لأجندات سياسية واضحة للعيان؟”.
وحيا الأمين العام الروح الوطنية والإنسانية لأبناء المحافظة حيث قال: إن “محافظة ديالى استقبلت في عام 1991 أكثر من خمسة ملايين عراقي لجأوا إليها من ويلات الحرب”.
وأضاف الأمين العام :لا يجدر بديالى الكريمة أن يصبح أهلها مهجرين، ولابد إذن من نبذ الطائفية التي صنعتها الأجندات السياسية”.

 

 

 

Digiqole ad

اخبار ذات صلة

الغد برس

مجانى
عرض