جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لمناقشة تطورات أفغانستان

جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لمناقشة تطورات أفغانستان

متابعة/

حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، اليوم الاثنين، المجتمع الدولي من عودة أفغانستان كملاذ آمن للإرهابيين مرة أخرى وذلك في جلسة طارئة لمجلس الأمن تناولت تطورات الأوضاع في البلد.
وقال غوتيريش خلال الجلسة، إن “أحلام جيل بكامله في أفغانستان على المحك الآن”، مضيفاً: “أحث حركة طالبان على ضبط النفس في أفغانستان”.
وتابع أن “على جميع الأطراف حماية المدنيين وضمان وصول المساعدات إليهم”.
ومضى غوتيريش بالقول: “أدعو طالبان وكل الأطراف إلى احترام القانون الدولي في أفغانستان، وأحث جميع البلدان على الاستعداد لاستقبال اللاجئين الأفغان والامتناع عن أي عمليات ترحيل”.
وزاد أن “على المجتمع الدولي أن يتحد لضمان عدم استخدام أفغانستان مرة أخرى كملاذ آمن للإرهابيين”، وبين: “نتلقى تقارير تقشعر لها الأبدان عن قيود صارمة على حقوق الإنسان في جميع أنحاء أفغانستان”.
وذكر غوتيريش أن “الموظفين التابعين للأمم المتحدة في أفغانستان لم يتعرضوا للتهديد”.

اخبار ذات صلة

Exit mobile version
الغد برس

مجانى
عرض