#عاجل: قصف تركي يتسبب بأضرار جسيمة وموجة نزوح بدهوك

الغد برس/ أفاد مصدران محليان مسؤولان، السبت، بحدوث أضرار جسيمة وموجة نزوح جراء قصف تركي جديد طال قريتين حدوديتين في محافظة دهوك بإقليم كوردستان العراق.

وقال مدير ناحية كاني ماسي بدهوك سربست عقراوي، إن “المدفعية التركية قصفت عصر  اليوم قرية بيدهي الواقعة شمال غربي الناحية”.

وأوضح أن “القصف طال داراً سكنية لأحد المواطنين في القرية ما لحق بها أضراراً جسمية”، منوهاً إلى أن “القصف تسبب أيضاً بإثارة الهلع والخوف بين أفراد أكثر 20 عائلة تسكن القرية”.

في الأثناء، قال مدير ناحية باتيفا بمحافظة دهوك دلشير عبد الستار، إن “القصف التركي تسبب بموجة نزوح جديدة في المنطقة الحدودية”.

وأوضح أن “خمس عائلات نزحت من قرية ابلهي واستقرت في قريتي بانكي وهيزاوا على خلفية تعرض قريتهم لقصف طائرات ومدفعية تركية أمس الجمعة”.

وأضاف عبد الستار أن أضراراً كبيرة لحقت بمنزل أحد المواطنين في قرية ابلهي. 

وكثفت تركيا قصفها الجوي والمدفعي على مناطق حدودية داخل إقليم كوردستان منذ منتصف شهر حزيران/يونيو الماضي ما أوقع خسائر بشرية ومادية. وتقول أنقرة إنها تستهدف مقاتلي حزب العمال الكوردستاني.

وأثار القصف استنكار حكومة إقليم كوردستان التي طالبت أيضاً مقاتلي العمال الكوردستاني بمغادرة المنطقة لتجنب التوترات.

كما نددت بغداد بالهجمات التركية واستدعت السفير التركي مرتين وسلمته مذكرتي احتجاج شديدتي اللهجة، كما نشرت الحكومة الاتحادية حرس الحدود في عدة نقاط بمحافظة دهوك على حدود تركيا، إلا أن أنقرة تواصل عملياتها العسكرية.

موقع الغد برس.. نهتم بالاحداث العراقية
Digiqole ad

اخبار ذات صلة

اترك رد

الغد برس

مجانى
عرض