إيران: مفاوضات فيينا تعقد بعد تسلم السلطة الجديدة

إيران: مفاوضات فيينا تعقد بعد تسلم السلطة الجديدة

 

متابعة/

أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم الاثنين، أن “تعليق مفاوضات فيينا تم نتيجة انتقال السلطة في طهران ولم تتغير سياساتنا العليا مع تغير السلطة”.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، خلال مؤتمره الصحفي الأسبوعي: “تعليق مفاوضات فيينا تم نتيجة انتقال السلطة في طهران ولم تتغير سياساتنا العليا مع تغير السلطة، وأن جولة مفاوضات فيينا السابعة ستعقد بعد تسلم السلطة الجديدة في إيران مهامها”.

وأضاف: “أمريكا عرقلت اتفاق تبادل السجناء معنا ومستعدون لتنفيذه إذا التزمت بوعودها تجاه هذا الملف”.

وكانت إيران أعلنت، الثلاثاء الماضي، أنها تجري محادثات مع الولايات المتحدة لتبادل السجناء بهدف ضمان الإفراج عن إيرانيين محتجزين في سجون أمريكية وفي دول أخرى بتهمة انتهاك العقوبات الأمريكية.

كما أعلن مدير مكتب الرئاسة الإيرانية محمود واعظي، في أبريل/ نيسان الماضي، عن محادثات عبر وسطاء لتبادل جميع السجناء مع الولايات المتحدة والدول الأخرى، لافتا إلى أن طهران لم تغلق باب المفاوضات من أجل إطلاق سراح السجناء الإيرانيين في الخارج.

وفي مايو/ أيار الماضي، نفت الولايات المتحدة تقريرا أذاعه التلفزيون الرسمي الإيراني أفاد بأن البلدين توصلا إلى اتفاق لتبادل سجناء مقابل الإفراج عن سبعة مليارات دولار من أموال النفط الإيرانية المجمدة في دول أخرى بموجب العقوبات الأمريكية على طهران.

اخبار ذات صلة