الرماحي المرشح للانتخابات عن محافظة بابل يزور الانبار ويلتقي بشيوخ عشائرها: ننبذ الطائفية وندعو للتغيير

الرماحي المرشح للانتخابات عن محافظة بابل يزور الانبار ويلتقي بشيوخ عشائرها: ننبذ الطائفية وندعو للتغيير

الغد برس/

في خطوة مغايرة يقوم بها مرشح لانتخابات مجلس النواب العراقي؛ قام الأمين العام لمشروع قادمون للتغيير حسين الرماحي بزيارة لمدينة الرمادي.

وبحسب بيان للمكتب الإعلامي لحركة قادمون فإن الزيارة جاءت تلبية للدعوة الموجهة له من قبل الشيوخ والوجهاء وتجمع العشائر هنالك  (الملاحمة، البوفهد البوحزين، البوبالي، المحامدة البشار والبو سودة).

حيث التقى ارماحي؛ بالشيخ موحان نايف مشحن شيخ عشائر البو عيثة والشيخ نايف احمد الفرحان شيخ عشيرة البو هزيم وبشيخ عشائر المحامدة السيد (حكمت سمير الشلال) والشيخ عدنان خميس جميل مهنة شيخ مشايخ البو علوان في العراق والوطن العربي.

وأشار البيان إلى أن الغرض من الزيارة هي تقدم التهاني والتبريكات بمناسبة عيد الاضحى المبارك؛ وتقديم الدعم للرماحي تثميناً لمواقفه الوطنية ونبذه للطائفية ومناداته للتغيير نتيجة لما وصلت اليه العملية السياسية من سوء إدارة للدولة وتراجع في الخدمات.

واكد الرماحي خلال زيارته على مجموعة من النقاط التي من شأنها ان تعيد الامن والاستقرار وتسرع في عملية البناء والتنمية، كنبذ الطائفية ودعم الوحدة الوطنية، والتأكيد على دور العشائر في مواجهة الارهاب ودعم الاستقرار الأمني، والاستمرار بمشروع قادمون للتغيير ايمانا منه بأن التغيير قادم لامحال.

اخبار ذات صلة

Exit mobile version
الغد برس

مجانى
عرض