من ذي قار الى الانبار.. الرماحي: مشروع قادمون هو تلبية لمتطلبات المرحلة الجديدة واستجابة لطموح الشعب

من ذي قار الى الانبار.. الرماحي: مشروع قادمون هو تلبية لمتطلبات المرحلة الجديدة واستجابة لطموح الشعب

 

بغداد/

أكد الامين العام لمشروع قادمون للتغيير، اليوم الاحد، ان المشروع الي يتبناه جاء لتلبية متطلبات المرحلة الجديدة واستجابة لطموح الشعب العراقي.

وذكر بيان لمكتب قادمون، حصلت “الغد برس” على نسخة منه، ان “الامين العام للمشروع حسين الرماحي تلبية منه للدعوة الموجهة له من قبل الشيوخ والوجهاء وتجمع العشائر في محافظة ذي قار، زار مضايف شيوخ العشائر الكرام مقدما لهم التهاني بالعيد السعيد وإلتقى أولا الشيخ خالد ال حبيب شيخ عشائر الفضول آل غزي ولبى دعوة كريمة على الغداء في مضيف الشيخ فضل عبد الحسين شيخ قبيلة عبادة في العراق والوطن العربي وإستمع لشرح مفصل عن الحالة الصحية لولده الشاب عادل الذي اصيب اثناء التظاهرات في الناصرية ووعد بتقديم كل مافي الوسع لعلاجه”.

وأضاف انه “من ثم إنتقل الى مضيف الشيخ فاخر ال معن الغزي ومنه الى مضيف شيخ عكيل العام الشيخ حارث فالح الشيخ مطشر الفالح، وانتقل بصحبته ملبيا دعوة من الشيخ ريسان ابو فيصل شيخ ال فهد بحضور عدد كبير من شيوخ مناطق شمال ذي قار”.

وتابع البيان انه “خلال هذه الزيارات تناول الامين العام ومضيفيه جملة قضايا وطنية وتحديات البلاد وكيفية الخروج من الازمة الراهنة والعملية السياسية وختم زياراته الى ذي قار بزيارة خاصة الى واسط في ديوان الشيخ نمر مهدي مناحي الزركاني حيث قدم عرضا للحاضرين عن مشروع قادمون للتغيير، وكان الشيوخ عبروا عن التفاؤل والدعم”.

واكد الرماحي بحسب البيان ان “مشروع قادمون هو تلبية لمتطلبات المرحلة الجديدة وانه جاء استجابة لطموح الشعب وتوجيهات المرجعية وهو عابر للطائفية والمناطقية وان لاعذر بعد اليوم لاحد فالمشروع الذي يبحث عنه الاغيار والوطنيون يتمثل بمشروع قادمون للتغيير الذي يمتلك برنامجا متكاملا وهو قادر باذن الله على النجاح فيه رغم كل التحديات ورغم عدم تحالفه مع جهة حزبية تقليدية او حصوله على دعم خارجي او داخلي لانه يرى الدعم الحقيقي في ايمان العراقيين بالتغيير والمشاركة الحقيقية في الانتخابات”.

 

 

اخبار ذات صلة

Exit mobile version
الغد برس

مجانى
عرض