الأمين العام للناتو: الوضع في كابل لا يمكن التنبؤ به

الأمين العام للناتو: الوضع في كابل لا يمكن التنبؤ به

متابعة/

أكد الأمين العام للناتو، ينس ستولتنبرغ، اليوم الجمعة، أن الحلف يعطي الأولوية لإخراج الناس من كابل، لكن الوضع في العاصمة الأفغانية غير قابل للتنبؤ.

وقال ستولتنبيرغ، في تصريح صحفي، بينما عقد وزراء خارجية الدول الأعضاء بالحلف اجتماع أزمة افتراضيا لمناقشة الوضع في أفغانستان: “ما زال الوضع صعبا ولا يمكن التنبؤ به… التحدي الرئيسي الذي نواجهه أن يصل الناس ويدخلون مطار كابل”.

ووجه ستولتنبرغ “الشكر لتركيا والولايات المتحدة وبريطانيا على جهود هذه الدول الثلاث لحفظ الأمن في مطار كابل.

وحث “طالبان” مجددا على “السماح بالمرور الآمن لجميع الرعايا الأجانب والأفغان الساعين إلى مغادرة البلاد”.

بدوره، قال مسؤول في حلف شمال الأطلسي، حسبما نقلته وكالة “رويترز”، إن “أكثر من 18 ألف شخص تم نقلهم جوا من كابل منذ استيلاء (طالبان) على عاصمة أفغانستان، لكن آلاف الأشخاص الآخرين المتلهفين للفرار من البلاد ما زالوا يحتشدون في المطار”.

وبعد نحو عقدين استكمل حلف شمال الأطلسي هذا الصيف عملياته العسكرية في أفغانستان وسحب معظم قواته من البلاد.

لكن الحلف ما زال يحتفظ بتمثيل دبلوماسي في كابل ويعمل من مقره في بروكسل باعتباره منتدى لتنسيق الإجراءات المحلية في أفغانستان، مثل إجلاء المواطنين.

اخبار ذات صلة

Exit mobile version
الغد برس

مجانى
عرض