مسؤول: عراقيون يتعرضون للعنف والترهيب باستخدام الكلاب على الحدود الأوروبية!

مسؤول: عراقيون يتعرضون للعنف والترهيب باستخدام الكلاب على الحدود الأوروبية!

متابعة/
أعلن نائب رئيس لجنة الحدود في بيلاروس، رومان بودلينيف، أن هناك أربع مجموعات من المهاجرين تتواجد على الحدود بين بيلاروس والاتحاد الأوروبي، معظمهم من العراق وأفغانستان، مشيرا إلى أن حرس الحدود من دول الاتحاد الأوروبي يحاولون دفع اللاجئين إلى أراضي بيلاروس باستخدام القوة.
وقال بودلينيف لوكالة “سوتنيك” الروسية، “في الوقت الراهن نرصد أربع مجموعات من المهاجرين على الحدود، اثنتان على الحدود مع لاتفيا والأخريان على الحدود مع بولندا. يبلغ إجمالي المهاجرين في تلك المجموعات نحو 60 شخصا، معظمهم من مواطني العراق وأفغانستان”.
وأشار المسؤول البيلاروسي إلى أن “الوضع يتغير كل ساعة”.
مضيفا: “من الصعب تتبع تحركات المهاجرين لأن زملاءنا من حرس الحدود من دول الاتحاد الأوروبي المجاورة يحاولون باستمرار دفع اللاجئين إلى أراضينا، بمن فيهم النساء والأطفال، غالبا باستخدام القوة البدنية والوسائل الخاصة، مع الترهيب باستخدام الأسلحة والكلاب المدربة”.

Digiqole ad

اخبار ذات صلة

الغد برس

مجانى
عرض