تويوتا تخفض إنتاجها السنوي من السيارات لنقص قطع الغيار

تويوتا تخفض إنتاجها السنوي من السيارات لنقص قطع الغيار

متابعة/
خفضت شركة تويوتا موتور سقف إنتاجها من السيارات، وذلك بسبب ما قالت إنه نقص في الرقائق وقطع الغيار.
وحسب بيان للشركة نشرته “رويترز”، فإن تويتا خفضت هدف إنتاجها السنوي، اليوم الجمعة، بمقدار 300 ألف سيارة بسبب النقص العالمي في الرقائق وإمدادات قطع غيار السيارات من المصانع جنوب شرقي آسيا.
وأوضح البيان أن شركة صناعة السيارات اليابانية قد أنتجت 9 ملايين سيارة في العام المنتهي في 31 مارس/آذار.
وأضافت الشركة التي تعتبر أكبر شركة لصناعة السيارات في العالم من حيث حجم المبيعات، أن مصانع جنوب شرقي آسيا تأثرت بوباء كورونا.
في المقابل، فإن تويوتا كانت قد أعلنت عن توسعها في تطوير بطاريات السيارات الكهربائية، مؤكدة أنها تتوقع إنفاق أكثر من 13.5 مليار دولار بحلول عام 2030 لتطوير تلك البطاريات، على أن يشمل التطوير أنظمة توريد البطاريات، سعيا لتحقيق مركز قيادي على مستوى تكنولوجيا مهمة للسيارات خلال العقد المقبل حسب بيان أصدرته في 7 سبتمبر/ أيلول الجاري.
وعلق خبراء على إعلان تويوتا انفاقها هذا المبلغ الضخم في تطوير البطاريات الكهربائية، أن الشركة التي كانت رائدة بإنتاج سيارات هجين تعمل بالبنزين والكهرباء من طراز بريوس، تسعى لتنفيذ أول خط للسيارات الكهربائية فقط العام المقبل.

اخبار ذات صلة

Exit mobile version
الغد برس

مجانى
عرض