الزراعة تتخذ إجراءات للحد من توسع الفيروس السمكي

الزراعة تتخذ إجراءات للحد من توسع الفيروس السمكي

بغداد/

كشفت وزارة الزراعة، اليوم الجمعة، عن إجراءاتها للحد من توسع الفيروس السمكي، فيما أشارت إلى أنه لا يصيب الإنسان ولن يؤثر على المخزون السمكي في البلاد.
وقال المتحدث باسم الوزارة حميد النايف، في تصريح للوكالة الرسمية، إن “فيروس كوي هيربس يصيب الاسماك”، مرجحا سبب “ظهور الاصابات خلال الوقت الحالي، الى انخفاض درجات الحرارة في البلاد، واكتضاض الاسماك في وحدة المساحة، فضلا عن سوء ادارة الحقل وعدم فحص الاعلاف، وجميعها مسببات أثرت على الاوكسجين في المياه وتسببت بنفوق الاسماك”.
وأوضح، أن “الاصابات محدودة، في اطراف بغداد وبابل”، مبينا أن “اجراءات عديدة اتخذتها وزارة الزراعة ودائرة البيطرة كتوفير المعقمات وهنالك نية لاستيراد لقاحات، الا أن الامر يحتاج الى تخصيص اموال، لذا فإن الوزارة، منحت القطاع الخاص الاذن باستيراد اللقاحات تحت اشرافها لضمان فعاليتها”.
وأكد النايف، أن “الفيروس، لا يؤثر على الانسان وإنما يصيب الاسماك فقط”، داعيا “المواطنين الى الاستمرار بتناول الاسماك، خاصة وأن طهي السمك على النار يقضي على الفيروس بشكل نهائي”.
وتابع، أن “دائرة البيطرة في الوزارة، مستمرة باجراءاتها للحد من توسع الفيروس والقضاء عليه خلال الايام القليلة المقبلة”، مشددا على أن “الفيروس لن يؤثر على المخزون السمكي في البلاد”.

اخبار ذات صلة

Exit mobile version
الغد برس

مجانى
عرض